المسبحة الوردية في كلمات مريم العذراء

كلمات-مريم-العذراء

القوة
“تنبّهوا الى القوة التي بين أيديكم، لأنكم تحملون بين يديكم قوة الله. اذا لم تعيروا انتباهكم الى الوردية، فهل تتوقّعون أن ينتبه ابني اليكم؟ ماذا تتوقّعون؟ لماذا تحجبون مسبحتي؟ اني بقلب الأم المحبّ اخترت أن أقدم اليكم هذه اللآلئ من السماء التي ترفضونها. الويل لكل المكرّسين الذين يسعون الى ازالتها من بين أيدي هؤلاء الصغار، لأن عقابهم سوف يقاس بهذا القدر! لماذا القى الانسان المتطور جانبا عربون محبتي؟ هؤلاء الذين يبقون أمناء لورديّتي لن تمسّهم النيران؟ اجمعوا هذه الكنوز، يا أولادي، لأنه سوف يأتي وقت لن تجدوها على رفوف مخازنكم”.

الموسيقى
“نتمنى أن نستمع لصلوات التكفير هذه، لأنها كالموسيقى تتغلغل الى قلوبنا. الورديّة كانت دائما نغمة لقلوبنا”.

تخفيف
“مسابح الصلاة سوف تكون دائما الوسيلة الرئيسيّة لتخفيف العقاب عن بلدكم”.

الخلاص
“تذكّروا: ورديّة واحدة في اليوم، على الأقلّ – على الأقلّ، أقول لكم، عليكم أن تصلّوها في المنزل الذي تريدون له الخلاص.

الذهب
“مع زيادة المسبحة الورديّة، الكثيرون سوف يحصلون على القوة بواسطة الروح القدس، لشفاء الجسد وشفاء الروح لكل نفس. سوف تجدون أن مسابح ورديّتكم سوف تصبح ملوّنة ثانية. أقطابها سوف تصير ذهبا خالصا. لذا لا تضعوا ورديّتكم جانبا، مفكرين في أنفسكم خطأ، كما يهمس ابليس الى آذانكم بأنها لم تعد جيدة ويجب القاءها جانبا. هذا سوف تفهمونه، بأن كل ورديّة مكرّسة بحضور أم الله، يسوع، والآب الأزلي بالروح القدس، اعرفوا بأن هذه الورديّات قويّة جدا. سوف تبقونها معكم دائما، لأنها تحمل القوة للشفاء والارتداد – شفاء الجسد المنهك وارتداد النفس المريضة”.

خدمة الشفاه
“يا أولادي، عندما تصلّون، أنتم تنقذون اخوتكم وأخواتكم، لا يجب أن تستعملوا ما يعرف بخدمة الشفاه. يجب أن تصلّوا بهدف واحساس من القلب. كل كلمة سوف تصلّى ببطء مع فهم ومنطق”.

استمعوا
“يا أولادي، أستطيع أن أرجع عبر السنين وأذكر كم من مرّة أتيت الى الأرض لأحاول تحذيركم. الأمم الذين استمعوا كانوا سالمين من الضرر. ولكن كان عليهم أن يصلّوا الورديّة – الوردية ويرتدوا ثوب الكرمل”.

انتباه ثابت
“أعظم قوّة معطاة الي من الآب هي مسابح صلاتكم التي أعطيتكم اياها منذ زمن بعيد. صلّوا، يا أولادي، واحتفظوا بانتباه ثابت”.

البيوت الخمسة عشر
“يا أولادي، سوف تصلّوا جميعكم الورديّة، حتى ولو كان هذا معناه أن توقفوا عملكم. سوف تعذرون أنفسكم وتنتقلون الى مكان هادئ في مكتبكم. الورديّة يجب أن تصلّى أقلّه مرّة واحدة في اليوم، البيوت الخمسة عشر”.

سيخلّصون
“جميع الذين يصلّون الورديّة ويرتدون ثوب الكرمل سوف يخلّصون”.

صنع المسابح
“أطلب أن يستمرّ العالم بصنع مسابح الورديّة، وارسال الصلوات، خطوة خطوة عبر العالم. لأني ما زلت أعدكم بأنكم اذا استمعتم الى ارشاداتي، المعطاة عبر ابني، بالآب والروح القدس – أعدكم أن أعمل كل ما باستطاعتي، يا أولادي، حتى أخلّص حياتكم على الأرض; وأيضا، ولو عبرتم الى العالم الآخر، حتى أنقذكم من الهلاك الأبدي بواسطة ثوب الكرمل والمسبحة الوردية”.

دون تغيير
“يا أولادي، أسألكم أن لا يحصل أي تغيير على عملية قول الصلوات. صلاة “يا مار ميخائيل، رئيس الملائكة”، والصلاة التي أعطيت للأولاد في فاطمة سوف تكون كافية. لا تزيدوا ولا تنقّصوا من مسابح الصلوات.

يومياً
“المسبحة الوردية يجب أن تردّد يوميّا، ومرّتين في اليوم (ثلاثين بيتا)، اذا أمكن. وما سوى ذلك نتركه لكم لنعم اضافية. في عالمكم الفاسد والشرير، يا أولادي، لا تستطيعون أن تجمعوا النعم الكافية. لأن الصلوات التي لن تحتاجونها عندما تنتقلون الى الحياة الأخرى الأبدية سوف تعطى للذّين تحبّونهم، أم للّذين جاهدتم في سبيل خلاصهم، وشعرتم بأنّكم لم تنجحوا”.

الحرب
“اني أنظر عبر العالم، وأرى قليلين يحملون المسابح. ماذا سيفعلون عندما يجبرون على الهرب؟ عندما تأتي الضربات، فسيهربون بأي شيئ يمكن أن يحملوه معهم. لذا، يا أولادي، ليس للزينة سألتكم بأن تلبسوا المسابح حول أعناقكم. انها الى حين تهربون; سوف تكون سلاحكم.

منتشرة
“المسبحة الوردية يجب أن تبقى منتشرة حول العالم، حتى ولو كان عليكم أن تقرعوا على الأبواب.

خطوة خطوة
“صلّوا، صلّوا، يا أولادي، بانتباه ثابت في صلاتكم: مسبحة الى مسبحة، خطوة الى خطوة، مدينة الى مدينة وبلد الى بلد، موحّدون في صلاتكم ضدّ العدوّ المشترك لكم ولالهكم”.

سلام
“سوف تستمرّون بصلوات التكفير، ورديّتكم، أداة السّلام”.

الراهبات
“نطلب منكم – كما في الماضي، أن تبقوا مسابحكم الى جانبكم كي لا تضيّعوا أيّة لحظة من حياتكم الأرضية، وأنتم تجمعون النعم لأنفسكم والأنفس التي يتعلّق خلاصها بصلواتكم، أحبّائكم وأخوتكم وأخواتكم على الأرض”.

يهرب ابليس
“سوف تمارسون حياة بصلاة أكثر، يا أولادي، صلاة لفظيّة وصلاة باطنيّة. استعملوا الصلاة، لأنّها تسبّب تعاسة عظيمة لعدوّنا ابليس. سوف يهرب من صوت الصلاة”.

نسحق
“يا أولادي، ثابروا الى النهاية. لا تخافوا من الأيّام القادمة، لأنّه بورديّتي، وثوب الكرمل، سوف نسحق رأس ابليس”.

ليست تكرار
“انها ليست صلاة تكرار بلا معنى، ورديّتنا، يا أولادي. انها صلاة بحيث أنّكم كلّما تصلّون سوف تحاطون بهالة من السلام والقداسة. سوف تجدون بأنّكم تقتربون من الآب الأزلي بالروح”.

لآلئ
هذه هي لآلئ السماء، لآلئ الصلاة. هذه هي لآلئي للتضرّع الى السماء”.

قد يعجبك ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.